ابر نضارة الوجه 2013 , معلومات عن ابر نضارة الوجه 2014

 

اقدم لكم

زوار واعضاء شبكة ايوان العرب

هذا الموضوع واتمنى ان ينال اعجبكم

 

 
 

إبر شد بدلا من إبر النضارة تشوّه وجه مواطنة في المنطقة العاشرة
 05.68.10_smaller                   05.68.02_smaller
| متابعة وتصوير ناصر الفرحان |
«بغيتها طرب… صارت نشب».
مثل انطبق على مواطنة أرادت إضافة لمسات جمال إلى وجهها في أحد مراكز التجميل لحضور زفاف صديقتها فشوهته «إبر» أعطيت لها عن طريق الخطأ.
المواطنة التي رفض مستشفيان حكوميان استقبالها لعدم تحمل مسؤولية ما حصل لوجهها، واغلق مخفر (…) أبوابه في وجهها رافضا تسجيل قضية في حق من شوهه، لجأت إلى «الراي» مناشدة مسؤولي وزارتي الصحة والداخلية (اصلاح ما أفسده العطار) ومحاسبة المتسببين فيه، حيث قالت: «الواحدة منا تحب ان تظهر في ابهى صورة خصوصا اذا كانت في تجمع زفاف حيث تتفنن المدعوات في تجميل وجوههن اكثر وأكثر ليزددن تألقا واشراقا… هذا ما دفعني للجوء إلى أحد مراكز التجميل الكائنة في المنطقة العاشرة لاضيف لمسات جمال إلى وجهي عبر (إبرة) للنضارة اخذتها مرات عدة في مناسبات مشابهة، وبالفعل يوم زفاف احدى صديقاتي بتاريخ 25 مارس الماضي، اعطاني طبيب في المركز الابرة».
واضافت المواطنة «اوهمت نفسي عندما طالعت المرآة ان وجههي ازداد نضارة، وما ان انتهت مراسم زفاف صديقتي وفي صباح اليوم التالي حتى بدأت الآلام تتسلل إلى (خدي) مصحوبة بحكة شديدة لم أستطع مقاومتها، حتى بدأت البثور والالتهابات تهاجم وجهي فجعلت النوم يفارق مقلتّي فلجأت إلى مركز التجميل والتقيت بالطبيب الذي اعطاني ابرة (النضارة)، فما كان منه الا ان اعطاني عشر (حقن) زادت الطين بلة وازدادت معها حالتي سوءا، ووجهي تشوها، ولما سألته (بعد خراب مالطة)، ما الداعي لهذه الحقن، اجابني (هذه ابر لسحب الصديد والقضاء على البثور، فأوهمت نفسي من جديد وانتظرت ان تمحى آلامي لكن ذلك لم يحصل، فاستنجدت بمسؤولة مركز التجميل، وشكوت لها الطبيب فصارحتني بان الحقن التي اعطاها لي على انها لـ(النضارة) تبين انها لشد الوجه، واكدت لي انها اكتشفت ان هذا الطبيب لم يعد يصلح للعمل، فاجبرته على تقديم استقالته».
وزادت المواطنة «خرجت من عند مسؤولة المركز احمل آلامي ولا اتحملها وانطلقت إلى مستشفى العدان الذي رفض استقبالي لما سمع اطباؤه بقصتي ومثله مستشفى الصباح، الكل وتحت مدعاة الخوف من عدم تحمل مسؤولية ما اصابني تخلوا عن مساعدتي ومنعوا عني العلاج، ناصحين اياي بضرورة التوجه إلى المخفر والابلاغ عن الاهمال الذي شوه لي وجهي».
وزادت المواطنة «شددت الرحال إلى مخفر (…) وعندما طلبت تسجيل قضية في حق المركز وطبيبه رفض امنيوه ذلك متعللين بانهم لا يمكنهم تسجيل قضية من دون تقرير طبي من احد المستشفيات، والمستشفى يرفض علاجي وحتى اعطائي هذا التقرير الذي يطلبونه».
وختمت المواطنة حديثها لـ«الراي» بالقول «بعد ان تقطعت بي السبل وتورمت قدماي سعيا بين المستشفى والمخفر من دون جدوى لجأت إلى «الراي» ليصل صوتي من خلالها إلى وزير الصحة الدكتور هلال الساير بضرورة فتح تحقيق مع مركز التجميل والطبيب الذي تسبب خطأه في تشويه وجهي، واتوجه بالتماس إلى وزير الداخلية الشيخ جابر الخالد باعطاء تعليماته إلى امنيي مخفر (…) لتسجيل قضية لتأخذ العدالة مجراها، ولا يفلت المخطئ من العقاب».
 
ابر نضارة الوجه 2013 , معلومات عن ابر نضارة الوجه 2014  

الوسوم

ذات صلة

  • No Related Posts

عن الكاتب

 

 

0 تعليقات

كن المعلق الأول على الموضوع.

 
 

اترك تعليقاً